عبد ربه . استمر ببرنامج وطن ولكن عدل الوتر

عبد ربه . استمر ببرنامج وطن ولكن عدل الوتر

بقلم: بسام زكارنة

حرية الرأي والتعبير مصانة في فلسطين و استمرت الديمقراطية الفلسطينية في غابة من البنادق وكانت التعددية هي أهم أعمدة الاستمرار وحماية المسار من الانحراف والبستان الفلسطيني جميل بإزهاره وصباره ولا يوجد الأبيض إذا لم نعرف السواد ولا يسمى الليل إلا إذا وجد النهاران فكرة وطن على وتر رائعة اذا كانت تهدف النقد وتصويب المسار والتركيز على الظواهر السلبية لعلاجها فالوتر الفلسطيني لا يقبل اللحن النشاز والإذن الفلسطينية لا تقبله إطلاقا . ان من يلاحظ ويتابع برنامج وطن على وتر يعرف انه يعتمد النقد ويطلب من الجميع قبول وتعديل الاعوجاج إذا أحسنا الظن به ..... ونحن وبدورنا نطالب بذلك وفي ضوء ذلك ليتقبل القائمين على هذا البرنامج النقد من الجمهور الفلسطيني.... فما يحصل إمامي وعلى مواقع الانترنت ... الفيس بوك ... توتير ... الجرائد .. الصحف ... الراديو ... محطات التلفزة تم وصف البرنامج بالهابط وغياب النص .. وغياب الهدف .. وضعف الأداء .. والتجريح .. والاتهام .. خلق الوقائع .. يشوه فلسطين لا يوجد فيه نقد وانما ذم وقدح .. استخفاف بالشعب.. مس في الأخلاق وخروج عن القيم . تجاوز البرنامج ببثه روح الإحباط والمس بالقيم والأخلاق والرموز ووصل الأمر للاستهزاء بالدين والشرع !! لقد انتظر الفلسطيني الدراما الفلسطينية طويلا ولكن ان تأتي بهذا المستوى شيء محبط ليس للفلسطيني فقط وإنما للمواطن العربي أيضا حسب أراء الكتاب العربرسالتنا للقائمين على البرنامج ان الفكرة رائعة ويجب إن تستمر ولكن مهم إن تعدل الوتر ليكون وتر الشعب الفلسطيني وليس وتر شخصي يتم الانتقام ممن يعارضون أفكار قيادات متنفذه في إدارة التلفزيون لماذا لا يكون لدينا محمد الماغوط .. وياسر العظمة وليس صبية يقيمون مسيرة شعب وان لا يسمح ان يستمر هذا البرنامج بشكله ومضمونه الحالي ونوصى المشرف العام عبد ربه ان لا يستمر بحمل أمانه منظمة التحرير وسرها إذا كانت لديك ميول للمس بتاريخها ورموزها او لديك في التمثيل حيث الكل استهجن خروجك كممثل يستقبل اوباما ويهاجم زميله صائب عريقات ويصفه بالكذب على القيادة والشعب وأمريكيا فهل يقبل من أمين سر منظمة التحرير مهاجمة عضو لجنة تنفيذية زميله !!! من يسمح المس بأهداف وتاريخ ورموز وشهداء واسرى وجرحى ومناضلي الثورة الفلسطينية وشعبها بالتأكيد ليس قادة هذا الشعب!!! أنها أعظم ثورة في التاريخ المعاصر بشاهدة الجميع ولا يسمح للصغار بمسها.

alt


التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل