د.فياض اذا لم نشارك الموازنة ...فارق بعدها انت طالق !

د.فياض اذا لم نشارك الموازنة ...فارق بعدها انت طالق !

alt

ان عدم مشاركة مكونات المجتمع في السياسة المالية والاقتصادية يشكل تجاوز للقانون الاساسي والانظمة والقانون والنظام الفلسطيني .
شعور الشعب يوصف بابنة العم التي تقول : يا ريتني موتت ... يا ريتني اعدمت ..يا ريتني ما خلقت ...هكذا تقول عندما زوجوها ابن عمها رغما.
د. سلام انت فلسطيني نعتز بك كمواطن حاولت واجتهدت في عملك .... هذه قدراتك لا اعتراض عليها ... كل فلسطيني يعلم انك رجل اكاديمي اقتصادي لم تكن مقاتلا في الكرامه ولا في قلعة شقيف ولا قائد الانتفاضة ولست جزء من حزب قوى يؤهلك ان تكون المميز لرئاسة الوزراء وما تم له علاقة بما توقع الجميع من فائدة من علاقتك وخبراتك في البنك الدولي لجلب الاموال وتحسين الوضع الاقتصادي.

اختيارك تم بوعي وادراك من القيادة ليحقق شيء رئيسي تنمية الاقتصاد الفلسطيني من خلال انك وبشكل فعلي وعلني تحظى برضى العالم والعرب وعلى راسهم البنك الدولي وامريكا واوروبا ولا فيتوا عليك او على اخريين والعنصر المشترك بيننا وبين من ذكرتهم شرط تدفق الاموال .

وللاسف ولا اعرف من السبب !!! استفاد بشكل مطلق بتحقيق اهدافه من تكليفكم برئاسة الوزراء البنك الدولي وامريكا والدول المانحة حيث تم تخيفيض المستحق عليهم ونحن لم نستفيد من ثقتهم بك من حيث زيادة الدعم الذي كان قبلك مليار وثمانية مليون وصار بعدك سبعمائة مليون !!!! 
وكانت الديون على شعبنا في العام 2001 عندما استلمت المالية صفر و بعد استلامك تجاوزت الاربع مليارات وعلى الرغم من زيادة اعداد الموظفين والسكان والاحتياجات.. انظر البطالة والفقر تضاعفت ..اربعين الف خريج سنويا بلا امل ولا عمل !!!
ويوم امس شاهدنا الاطفال يبحثون عن رزقهم في الخليل في نفايات مستوطنة قريات اربع !!!!!
والموظفين تآكلت رواتبهم بنسبة 50? ... و المزارعين دمروا ولا خطط لدعمهم علما انها (وزارة الزراعة) وزارة الدفاع للفلسطينين والقطاع الخاص ارهق واغلقت الكثير من الشركات وطرد الكثير من العمال وارهقت المؤسسات الحكومية لم تعد تعمل كما كانت والصحة في اسوء احوالها حيث الطبيب الواحد اصبح يتعامل مع 108 حالات يوميا والتعليم وصل لمستوى متدني حيث حصلت فلسطين على رقم 36 من اصل 42 من دول الشرق الاوسط حسب تقييم تيمز... والصفوف بلغ عدد الطلاب فيها 40 طالب علما ان المقياس الدولي 20 طالب للصف والجامعات لا تعمل كما كانت والطلاب يقدموا امتحاناتهم في الممرات..و القانون لا قيمة له لدى حكومتكم التي لا تلتزم بقرارات محكمة العدل العليا واقرار القوانيين يتم بالخفاء ودون اي اجماع شعبي واستغلال سافر لتعطل التشريعي و احتجاجات لا تتوقف دون احترام او استجابة منكم وبصراحة لا اجد قطاعا الا دمر او على الطريق!!!.
البعض يقول هذه حكومة الرئيس ونحن نقول ذلك !!!!!..
ولكن هذا لا يعني ان من يكلفه الرئيس لا يفشل ومقياس الالتزام باستمرارها رضى الشعب عن اداءها والشعب اعلناها بعدم رضاه عن سياستكم المالية والاقتصادية بالمسيرات والاحتجاجات والاضرابات.
غياب التشريعي لا يعني اعداد واقرار الموازنه بعيدا عنه بل انه يتوجب الوصول لكل فرد من الشعب لاخذ رأيه لاقرار قانون الشعب (الموازنه) .. وهذا صعب .!!!. ولكن لم نراك تحاول ذلك!!! من خلال اشراك الكتل البرلمانية او ممثلي النقابات لاخذ رأيهم قبل عرضها على الرئيس ... فاذا لم تتواصل مع شعبك فما تقدمه يمثل من؟؟؟!!! نقول هذه الموازنه لا تمثل احتياجات المواطن ... انما فقط من قام باعددها وموظفي البنك الدولي.

ومن خلال هذه السياسة الاقتصادية المدمرة وما ظهر من الاحتجاجات وغضب الشارع والاستهتار بكل مكونات المجتمع يؤكد انك تزوجت الشعب في ظروف غير طبيعية ...ومستمر بتجاوز مكونات تمثيله من تشريعي ونقابات وفصائل وحتى القيادة لم تسلم من التجاوز كما حصل باستقالة وزير المالية .... والان شعبنا يقول لك :د:فياض اذا لم نشارك ....الموازنة فارق ....بعدها انت طالق!!!!.

رابط: كاتب: بسام زكارنة*

ان عدم مشاركة مكونات المجتمع في السياسة المالية والاقتصادية يشكل تجاوز للقانون الاساسي والانظمة والقانون والنظام الفلسطيني .
شعور الشعب يوصف بابنة العم التي تقول : يا ريتني موتت ... يا ريتني اعدمت ..يا ريتني ما خلقت ...هكذا تقول عندما زوجوها ابن عمها رغما.
د. سلام انت فلسطيني نعتز بك كمواطن حاولت واجتهدت في عملك .... هذه قدراتك لا اعتراض عليها ... كل فلسطيني يعلم انك رجل اكاديمي اقتصادي لم تكن مقاتلا في الكرامه ولا في قلعة شقيف ولا قائد الانتفاضة ولست جزء من حزب قوى يؤهلك ان تكون المميز لرئاسة الوزراء وما تم له علاقة بما توقع الجميع من فائدة من علاقتك وخبراتك في البنك الدولي لجلب الاموال وتحسين الوضع الاقتصادي.

اختيارك تم بوعي وادراك من القيادة ليحقق شيء رئيسي تنمية الاقتصاد الفلسطيني من خلال انك وبشكل فعلي وعلني تحظى برضى العالم والعرب وعلى راسهم البنك الدولي وامريكا واوروبا ولا فيتوا عليك او على اخريين والعنصر المشترك بيننا وبين من ذكرتهم شرط تدفق الاموال .

وللاسف ولا اعرف من السبب !!! استفاد بشكل مطلق بتحقيق اهدافه من تكليفكم برئاسة الوزراء البنك الدولي وامريكا والدول المانحة حيث تم تخيفيض المستحق عليهم ونحن لم نستفيد من ثقتهم بك من حيث زيادة الدعم الذي كان قبلك مليار وثمانية مليون وصار بعدك سبعمائة مليون !!!! 
وكانت الديون على شعبنا في العام 2001 عندما استلمت المالية صفر و بعد استلامك تجاوزت الاربع مليارات وعلى الرغم من زيادة اعداد الموظفين والسكان والاحتياجات.. انظر البطالة والفقر تضاعفت ..اربعين الف خريج سنويا بلا امل ولا عمل !!!
ويوم امس شاهدنا الاطفال يبحثون عن رزقهم في الخليل في نفايات مستوطنة قريات اربع !!!!!
والموظفين تآكلت رواتبهم بنسبة 50? ... و المزارعين دمروا ولا خطط لدعمهم علما انها (وزارة الزراعة) وزارة الدفاع للفلسطينين والقطاع الخاص ارهق واغلقت الكثير من الشركات وطرد الكثير من العمال وارهقت المؤسسات الحكومية لم تعد تعمل كما كانت والصحة في اسوء احوالها حيث الطبيب الواحد اصبح يتعامل مع 108 حالات يوميا والتعليم وصل لمستوى متدني حيث حصلت فلسطين على رقم 36 من اصل 42 من دول الشرق الاوسط حسب تقييم تيمز... والصفوف بلغ عدد الطلاب فيها 40 طالب علما ان المقياس الدولي 20 طالب للصف والجامعات لا تعمل كما كانت والطلاب يقدموا امتحاناتهم في الممرات..و القانون لا قيمة له لدى حكومتكم التي لا تلتزم بقرارات محكمة العدل العليا واقرار القوانيين يتم بالخفاء ودون اي اجماع شعبي واستغلال سافر لتعطل التشريعي و احتجاجات لا تتوقف دون احترام او استجابة منكم وبصراحة لا اجد قطاعا الا دمر او على الطريق!!!.
البعض يقول هذه حكومة الرئيس ونحن نقول ذلك !!!!!..
ولكن هذا لا يعني ان من يكلفه الرئيس لا يفشل ومقياس الالتزام باستمرارها رضى الشعب عن اداءها والشعب اعلناها بعدم رضاه عن سياستكم المالية والاقتصادية بالمسيرات والاحتجاجات والاضرابات.
غياب التشريعي لا يعني اعداد واقرار الموازنه بعيدا عنه بل انه يتوجب الوصول لكل فرد من الشعب لاخذ رأيه لاقرار قانون الشعب (الموازنه) .. وهذا صعب .!!!. ولكن لم نراك تحاول ذلك!!! من خلال اشراك الكتل البرلمانية او ممثلي النقابات لاخذ رأيهم قبل عرضها على الرئيس ... فاذا لم تتواصل مع شعبك فما تقدمه يمثل من؟؟؟!!! نقول هذه الموازنه لا تمثل احتياجات المواطن ... انما فقط من قام باعددها وموظفي البنك الدولي.

ومن خلال هذه السياسة الاقتصادية المدمرة وما ظهر من الاحتجاجات وغضب الشارع والاستهتار بكل مكونات المجتمع يؤكد انك تزوجت الشعب في ظروف غير طبيعية ...ومستمر بتجاوز مكونات تمثيله من تشريعي ونقابات وفصائل وحتى القيادة لم تسلم من التجاوز كما حصل باستقالة وزير المالية .... والان شعبنا يقول لك :د:فياض اذا لم نشارك ....الموازنة فارق ....بعدها انت طالق!!!!.



التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل