دور النقابات والاتحادات الفلسطينية في المقاطعة الدولية لدولة الاحتلال

دور النقابات والاتحادات الفلسطينية في المقاطعة الدولية لدولة الاحتلال

بقلم: زياد ابو عين

   لكل نقابة فلسطينية موازيها العربي و الدولي باعتبارها جزء من الفيدرالية العالمية في مجالها  كاتحاد المعلمين الفلسطيني  و اتحاد المعلمين العربي واتحاد المعلمين العالمي وغيرها من الاتحادات والنقابات .

 ولان السلطة  او حتى  الدولة  لا يحق لها مخاطبة المجتمع الدولي لمقاطعة دولة الاحتلال  الا انه يحق لكل هذه المؤسسات ممارسة دورها الفاعل في هذا الشان.

فنقاباتنا واتحاداتنا  في ظل غياب البرنامج الشمولي لها  ان تطور الحياة والمداخيل وتحسين شروط الحياة  لا يمكن  ان يتم لها لذلك الا مع بزوال الاحتلال فغرقنا بالتناقضات الثانونية على حساب تجنيد كل طاقات الفعل لخدمة قضية مركزية واحدة الحرية و الاستقلال لاجل ذلك.

 المقترح للنقابات والاتحادات:-

ان يتم تشكيل وفود نقابية قادرة فاعلة مؤثرة  حتى لو تم الاستعانة بشخصيات خارج اطار المؤسسة النقابية  ولكن تمثلها تحت اي مسميات (اي حسن اختيار حملة الرسالة والهدف والقدرة على تحقيقه) وممكن ايضا لتلك المؤسسات اختيار عدد من الشخصيات النقابية العربية  بنفس الحقل باعتبار ان قضية فلسطين قضية قومية شاملة  او اصدقاء دوليين مؤثرين مؤمنين بالهدف.

في العالم الغربي اوروبا  امريكا  شرق اسيا  امريكا اللاتينية  تشكل تلك النقابات والاتحادات القوة الفاعلة والمؤثرة في السياسات الداخلية او الخارجية  ولها موقعها وتاثيرها المجتمعي والسياسي للدولة.

 ان اسرائيل كقوة احتلال تمارس الارهاب اليومي  واعتدائاتها على كامل حقوق الشعب الفلسطيني  وعدم انصياغها للقانون الدولي والانساني  واحتلال شعب اخر  يجب ان تعاقب من المجتمع الدولي لتصويب سياستها اتجاه الشعب الفلسطيني والدفع اتجاه انسحابها كقوة احتلال  وحل قضية اللاجئين   وتقرير مصير الشعب الفلسطيني.

 ان اسرائيل الدولة القائمة على مؤسسات مالية واقتصادية ومجتمعية ان لم تدفع ثمن احتلالها  ستبقى مستمرة في امعانها وتصديها لكل طموحات وامال وحقوق شعبنا الفلسطيني  واكثر ما يرهبها ويصوب وضعها هي هذه المقاطعة الدولية وتصعيدها لتمتد لكل ارجاء الارض  مثلما جرى بجنوب افريقيا واكثر جسم قادر على فعل ذلك هي المؤسسات النقابية  والجامعات الفلسطينية والعربية والاتحادات النقابية.

الوطن للجميع ولا يمكن ان تحصل على حريته الا بتظافر وتكامل كل الجهود.

 

alt



التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل